منتديات الحياة

مرحبا بك عزيزي الزائر بمنتديات الحياة نتمنى ان تقضي معنا افضل و اجمل الاوقات سيشرفنا انضمامك لاسرتنا المتواضعة

إملأ حياتك بالعلم والمعرفة


الكرات الحجرية الغامضة في كوستاريكا

شاطر

Admin
Admin

عدد المساهمات : 45
النقاط : 134
تاريخ التسجيل : 02/01/2017
العمر : 22
الموقع : الجزائر

الكرات الحجرية الغامضة في كوستاريكا

مُساهمة من طرف Admin في السبت يناير 07, 2017 6:50 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اما بعد

الكرات الحجرية الغامضة في كوستاريكا:



عُثر على أكثر من 300 كُرة صخرية غريبة مُبعثرة في مُختلف مناطق كوستا ريكا، يعتقد بعض العُلماء أنها صُنعت يدوياً من قبل حضارة الديكيس التي ازدهرت ما بين عام 700 و 1530 ميلادي.

في عام 1930م في حين تم تطهير غابة كوستاريكا لمزارع الموز ، بدأ العاملين في شركة الفواكه المتحدة الكشف عن المجالات الحجرية الكبيرة المدفونة في أرض الغابة, وعلى الفور تقريبا أصبحت هذه المجالات الغامضة الثمينة زينة للحدائق، وانتهى بها الأمر في الساحات أمام المباني الحكومية ومنازل المشترين الأثرياء والمسؤولين التنفيذيين في شركة الفواكه في كوستاريكا.

وقد تم كسر العديد من المجالات بالديناميت عمدا من قبل الباحثين عن الكنوز, وبحلول الوقت تدخلت السلطات، ووجد العمال أنفسهم في مواجهة عشرات من الكرات الحجرية الضخمة التي تبلغ حد الكمال في انتظامها الهندسي وكانت هذه الكرات تتراوح في أقطارها بين عدة سنتيمترات وما يصل إلى 2 متر والكرات الصغيرة كانت في حجم كرة التنس وتزن بضعة أرطال أما الكرات الكبيرة فقد وصل وزن الواحدة منها إلى أكثر من 15 طنا, وتبقى بعض هذه الكرات في أماكنها الأصلية، ولكن تم نقل العديد منها نتيجة للتآكل والحرائق والتخريب.

الثابت أنه كانت هناك آلاف من هذه الكرات الحجرية العملاقة وأن هذه الكرات ليست ظاهرة طبيعية بل إنها من صنع الإنسان, فنوع الجرانيت المصنوعة منه لا يتوافر بشكل طبيعي في المنطقة التي عثر فيها على هذه الكرات ولقد وجد العلماء أن الكرات الكبيرة على درجة عالية من النعومة والاستدارة, مما يؤكد أن صياغتها بهذا الشكل لابد أنها قد اقتضت بعض الوسائل والأساليب الميكانيكية المساعدة ويعتقد العلماء أن هذه الكرات لابد أنها كانت ذات أهمية قصوى لمن صنعوها ودليلهم على ذلك ما اقتضته صناعتها من جهد شاق طويل.

ويعتقد انه تم نحت هذه الحجارة بعد 600 عام بعد الميلاد, والبعض يرجح انه تم نحتها بعد 1000 عام بعد الميلاد, ولكن قبل الغزو الاسباني. ومع ذلك يصعب جدا تقدير سن الحجارة, لكنها كانت مؤرخة من خلال استخدام أساليب الفخار والكربون المشع التي وجدت في مجالات الحجارة, لكن المشكلة في هذه الأبحاث أنها تكتشف متى أخر مرة تم استخدام هذه الحجارة وليس متى تم صنعها

ولقد فشلت محاولات العلماء للوصول إلى شيئ عن معنى هذه الكرات ولم يستطيعوا أن يربطوا بينها وبين أى نسق من السلوك البشري لسكان المنطقة وإن كانوا قد وجدوا بعض الكرات الصغيرة في داخل القبور وبالنسبة للكرات الكبيرة فقد وجدت في بعض الأنحاء تصنع فيما بينها تشكيلات هندسية خطوطاً مستقيمة وخطوطاً منحنية ومثلثات وحتى اليوم مازالت كرات كوستاريكا العملاقة لغزاً غامضاً بالرغم من أن العديد منها أصبح الآن يزين الحدائق العامة والأحياء التجارية في العاصمة سان خوريه ومازال علماء الآثار المحليون يستخرجون الكرات الجديدة من بين أوحال دلتا نهر ديكويس وهم لا يتوقفون عن ابداء تقديرهم لعبقرية القدماء الذين صنعوا هذه الكرات ونقلوها لأنهم يعانون الآن صعوبات عديدة في نقلها حتى مع استخدام الآلات الحديثة ولعل النجاح الصغير الذي أسعد العلماء هو أنهم استنتجوا الطريقة التي تمكن بها القدماء من نحت هذه الكرات وفي اعتقادهم كان القدماء يبدأون بالعثور على كتلة حجرية تبدو صالحة لتحويلها إلى كرة وينحتوها أو يكحتونها باستخدام مادة حاكة من الرمل والماء وكانوا يضغطون هذه الرمال على سطح الحجر باستخدام قطعة من الحجر الصخري هذا عن طريق الصناعة أما عن الغرض من ذلك الجهد الشاق فليس أمام العلماء سوى التخمين فالتاريخ القديم لكوستاريكا الذي دونه المستعمرون الاسبان لم يرد فيه أى شيئ عن هذه الكرات ودكتور لويس دييجو جوميز مدير المتحف الوطني بكوستاريكا يرجح فكرة أن هذه الكرات كانت تنحت لتمثل الشمس والقمر وباقي كواكب النظام الشمسي بينما يميل البعض إلى اعتبار أن هذه الكرات كانت تصنع لتستخدم كعلامات للقبور بالاضافة إلى ما يتصوره البعض من أن صناعها استهدفوا منها مجرد التجسيد المادي للكمال الذي يتمثل في هندسة الكرة ويحاول أحد العلماء الآثار المحليين ان يريح باقي زملائه من الباحثين فيقول إذا كان بامكان أحد أن يعرف شيئاً عن هذه الكرات فهو نحن ونحن لا نعرف عنها شيئاً فلا تتعبوا أنفسكم.

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 16, 2017 9:59 am